مغردو تويتر في السعودية يتفاعلون مع عملية لاستئصال الثدي

hanane | 2015.01.28 - 9:37 - أخر تحديث : الأربعاء 28 يناير 2015 - 10:37 صباحًا
ارسال
لا تعليقات
wait... قراءة
شــارك
مغردو تويتر في السعودية يتفاعلون مع عملية لاستئصال الثدي

المغردون على تويتر أمس مع إعلان الدكتورة سامية العمودي المديرة التنفيذية والمؤسسة لمركز الشيخ محمد حسين العمودي للتميز في الرعاية الصحية لسرطان الثدي بجامعة الملك عبدالعزيز بأنها ستجري عملية استئصال ثدي يوم أمس الثلاثاء.

وحصدت الدكتورة عمودي مئات التغريدات التي تدعو لها بالسلامة وبقي هذا التفاعل حتى بعد إعلان ابنها عبر صفحتها بأن العملية تم إجراءها بنجاح.

وفي التفاصيل غرّت الدكتورة سامية العمودي عبر صفحتها على تويتر وكتبت “

يا رب امنحني فسحة من العمر لأبنائي، وفسحة لأكون عونًا لمن أصابهم السرطان، وهب لي فسحة أعمل فيها صالحًا ترضاه توكلت عليك وأسلمت روحي وجسدي لك”.

وأضافت في تغريدة أخرى: “هل أنا حزينة.. لا فالله يهب والله يأخذ حتى لو عضو، هل أنا خائفة.. نعم فأنا بشر أقلق، هل أنا جزعة.. لا والله بل أشعر بكرم الله وفضله بكل هذه الدعوات”.

ثم اختتمت بتغريدة : “ساعات فاصلة وأدخل العمليات لاستئصال الثدي الأيسر كاملا هذه المرة، ففي الإصابة السابقة عام 2006 تم استئصال الورم والإبقاء على الثدي الأيمن”.

مطر من الدعوات

انطلقت بعد تغريداتها مئات التغريدات من السعودية ومن الخليج تدعو لها بالشفاء و وصفتها بـ “أيقونة الشجاعة” لاستقبالها الوضع بإيمان كبير وصدر رحب.

ويعد إعلان ابنها أن والدته خرجت من العملية وهي بخير انطلقت التغريدات تحمد الله على سلامته ضمن إطار تفاعلي كبير من قبل المغردين في الخليج العربي.

يشار إلى أن الدكتورة سامية العمودي أصيبت بسرطان الثدي عام 2006، وكافحت إلى أن صُنّفت من بين أشجع سبع نساء في العالم، وفي العام ٢٠٠٧، صنفت كأول امرأة تتحدث عن إصابتها بالسرطان.

و اختيرت في العام 2012 أول امرأة خليجية في عضوية مجلس إدارة الاتحاد الدولي لمكافحة مرض السرطان، فيما حلّت في المرتبة الـ23 على لائحة أقوى 30 امرأة سعودية، وفقًا لـ”أرابيان بيزنس”.

كما أنها أول عربية تحصل على جائزة الحكومة الأمريكية لشجاعة المرأة عالميًا تمنحها لـ10 سيدات، وتسلمت مؤخرًا درع شخصية عام 2014 في قضية السرطان، من أمير الرياض، والتي قدمتها جمعية زهرة سمو الأميرة هيفاء الفيصل.